/Municipality

إفتتاح المؤتمر السنوي للبلديات المنتسبة الى منظمة المدن المحلية
26 أيلول 2017

إنعقد المؤتمر السنوي للبلديات والاتحادات البلدية اللبنانية المنتسبة لمنظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة في لبنان، بعنوان: “الشراكة بين البلديات والقطاع الخاص الفرص والتحديات”، في منتجع “الكولدن ليلي”- عاليه العبادية، في حضور النائب فادي الهبر، السيدة سلمى شهيب ممثلة النائب أكرم شهيب، المراقب المالي العام في مجلس الجنوب ياسر ذبيان، الدكتور بشير عضيمي ممثلا منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة، مدير المكتب التقني للبلديات اللبنانية رئيس بلدية عاليه وجدي مراد مضيف المؤتمر، الأمين العام المساعد لمنظمة المدن العربية غسان السمان، وحشد من الشخصيات السياسية والفاعليات.

كذلك، حضر نحو 70 رئيس بلدية وإتحاد بلديات منتسبين إلى منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة في لبنان، رئيس جمعية تجار عاليه سمير شهيب، أعضاء مجلس بلدية عاليه، مستشار منظمة المدن ورئيس جامعة المنار الوزير السابق سامي منقارة، الأمين العام للمجلس الاعلى للخصخصة الدكتور زياد حايك وممثلون عن القطاع الخاص.

عضيمي

بدأ المؤتمر بالنشيد الوطني ثم كلمة عضيمي، فقال: “موضوع مؤتمرنا اليوم “الشراكة بين البلديات والقطاع الخاص، الفرص والتحديات”، نطلع من خلاله ومن خلال المجتمعين وعلى هذا القانون رقم 48 كما سنطلع أيضاً على القانون البلدي الحالي في ما خص الشراكة مع القطاع الخاص وسيكون لنا محطات مع رؤساء بلديات كانت لهم تجارب في هذا الشأن ليطلعونكم على خبرتهم والمحاذير التي عليكم تجنبها”.

وأشار إلى “أن المكتب التقني للبلديات اللبنانية بصدد التحضير لغاية آخر السنة للمشاريع التالية:

  • زيارة تقنية إلى باريس (9 و10 تشرين الأول) للمشاركة في المنتدى العالمي السابع للمدن المتحدة الفرنسية.
  •  ورشة عمل لثلاثة أيام (23 و24 و25 تشرين الأول) مع وكالة التنمية الألمانية مع عشر بلديات لبنانية حول التنمية الإقتصادية المحلية.
  • زيارة تقنية إلى جنوب فرنسا وإلى باريس (من 20 إلى 24 تشرين الثاني) مع وزارة البيئة حول موضوع النفايات وطرق معالجاتها الحديثة وكذلك موضوع الصرف الصحي.
  •  المؤتمر الختامي (9 تشرين الثاني) لمشروع الشباب المنفذ مع إتحاد بلديات السهل بالتعاون مع مقاطعة برشلونة وبلديات غرانويرس وتراسا وساباديل الإسبانية.
  •  إطلاق مشروع تدريب الشرطة البلدية (6 كانون الأول) بالتعاون مع بلدية الجديدة، جبيل، اتحاد بلديات صور وإتحاد بلديات جزين وبالشراكة مع بلدية نيس ومقاطعة بروفانس الب كوت دازور.
  •  إطلاق مشروع تدريب الشرطة البلدية لبلدية زوق مكايل.
  •  مؤتمر المجلس العالمي للمنظمة الذي يعقد في الصين في الأول من كانون الأول القادم.
  •  إطلاق مشروع التدريب البلدي (كانون الثاني 2018) حول الهندسة المدنية بالتعاون مع “المعهد الوطني للفنون والمهن في باريس”.

وختم: “هذا المشروع موجه إلى موظفي البلديات والاتحادات البلدية (مهندسين أو إداريين) أو المتعاقدين مع البلديات ويشمل 50 يوماً تدريبياً في لبنان موزعون على كامل السنة يستحصل بعدها المتدرب على “شهادة كفاءة” من الـ CNAM وهي اول دورة تدريبية متخصصة بالمجلس البلدي الهندسي”.

مراد

وألقى رئيس بلدية عاليه كلمة البلديات وباسم رؤساء البلديات المشاركة في المؤتمر، فقال: “التحدي هو أن نكون نحن ممثلي البلديات على قدر هذه المسؤولية، وأن نحيط انفسنا بالخبراء والقانونيين القادرين على مخاطبة القطاع الخاص، ومقاربته وهو المتمرس بالمشاريع وبصياغتها ودفتر شروطها فنحن على إطلاع على التجارب المغربية أو الفرنسية وغيرها حيث رأينا تعثر هذه الشراكات إن كان في الصياغة او الادارة أو المردود المالي الذي كان متوقعا وغيره، فهذا ما لا نريده، وهذا ما يحفزنا اليوم للاستماع إلى المعنيين من القانونيين والاداريين ليشرحوا لنا فوائد ومحاذير هذا القانون الجديد”.

أضاف: “سنختتم مؤتمرنا اليوم بانتخاب لجنة جديدة لرؤساء البلديات والاتحادات البلدية اللبنانية المنتسبة إلى منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة وبلدية عاليه مرشحة لأن تكون عضوا في هذه اللجنة، وهذا شرف كبير لنا ونتمنى دعمكم. كما أننا سننتخب البلديات التي ستمثلنا في المجلس العالمي وفي المكتب التنفيذي للمنظمة ليكون للبنان الحضور الدائم والفاعل في المحافل الدولية والمتعلقة بالشأن البلدي”.

بعدها، عقدت أعمال المؤتمر والجلسات.

من يملك التاريخ يملك المستقبل

وجدي مراد

النشرة الإلكترونية إبقى على إطّلاع

تسجل الآن