/Municipality

مؤسسة «ليبنور» أعلنت بلديّة عاليه نموذجيّة في تطبيق المسؤوليّة المجتمعيّة
29 تشرين ثاني 2013

استضافت بلدية عاليه في جمعية الرسالة الاجتماعية ندوة خاصة بعنوان «تعزيز المسؤولية الاجتماعية والدور التنموي للبلديات» ضمن سلسلة ندوات «برنامج الحوار الاقتصادي» الذي تعده وتقدمه الاعلامية غادة بلوط زيتون على فضائيات المرأة العربية، برعاية مؤسسة ليبنور للمقاييس والمواصفات اللبنانية وبالتعاون مع بلدية عاليه وسط حضور نخبة من رؤساء بلديات المنطقة واعضاء المجالس البلدية والمخاتير وتجمع تجار عاليه وجمعيات المجتمع المدني.
بداية تحدثت بلوط عن دور برنامج «الحوار الاقتصاد» في تشبيك العلاقات بين البلديات وفعاليات المجتمع المدني، الجامعيين، القطاع المصرفي والمؤسسات العامة بهدف تطوير اداء مؤسسات القطاع الخاص والبلديات وصهرهم في بوتقة العمل التنموي المستدام والذي من شأنه تحويل طاقات الشباب الى قوى انمائية... والتي تعتبر ندوة تعزيز المسؤولية الاجتماعية والدور التنموي للبلديات برعاية مؤسسة libnor اليوم ورشة عمل حقيقية تعبر عن اهداف البرنامج مع الخبراء والمدربين في مؤسسة ليبنور الذين سيشرحون ويناقشون مع المشاركين اركان المسؤولية المجتمعية والجدوى الاقتصادية الانمائية في اعتمادها من خلال بلدية عاليه التي تعتبر نموذجا يحتذى به في تطبيق المسؤولية الاجتماعية.
ثم كانت كلمة ترحيبية وشاملة لرئيس بلدية عاليه وجدي مراد بدأها بتحية شكر وتقدير لمؤسسة ليبنور ممثلة بالمديرة العامة لينا درغام والخبراء والمدربين الذين واكبوا فريق عمل بلدية في تطوير برنامجها حول المسؤولية المجتمعية وفي مقدمهم السادة الخبير محمد شمص وجورج ابي راشد والسيدة رنا عقل مكاري. ثم شكر بلوط على مبادرتهاواستعرض انجازات البلدية على صعيد التنمية في الداخل وتشبيك العلاقات في الخارج والتي شملت المحيط العربي والاوروبية مع ايطاليا وفرنسا واختيار بلدية عاليه من قبل منظمة المدن العالمية المتحدة بلدية نموذجية في دورها التنموي بمشروع المدينة الصناعية واعتماد امضاء البلدية في شهادات النحت والرسم من قبل منظمة الاونيسكو باريس بفضل مشروع السيمبوزيوم وتأمين فرص عمل للشباب وتقديم المنح الدراسية للطلاب مع الاتحاد الاوروبي كذلك تحدث مراد عن دور البلدية التنموي على الصعيد الصحي والبيئي بما فيها من مشاريع المساحات الخضراء والبنى التحتية وغيرها والتي تعزز الدور التنموي للمرأة سواء في العمل البلدي او في المشاريع التنمية التي تنفذها البلدية بالتعاون مع فعاليات المجتمع المدني.
تلتها كلمة لمديرة عام ليبنور لينا درغام تحدثت فيها، عن المحاور السبع الاساسية للمسؤولية الاجتماعية بما فيها دور المنشأة في حماية حقوق الانسان والموظفين، والحفاظ على البيئة وممارسات التشغيل العادلة، قضايا المستهلكين واهمية اشتراك وتنمية قدرات وامكانيات الافراد لتحقيق التنمية المستدامة، واهمية دور البلديات في التكامل في ادائها مع فعاليات المجتمع المحلي والقطاع الخاص لتحقيق التنمية المستدامة في المجتمعات المحلية ضمن استراتيجيتها التنموية.
اختتمت الندوة بحفل كوكتيل لمناسبة اختيار بلدية عاليه بلدية نموذجية على مستوى لبنان في اعتماد وتطبيق المسؤولية المجتمعية.

(الديار)

من يملك التاريخ يملك المستقبل

وجدي مراد

النشرة الإلكترونية إبقى على إطّلاع

تسجل الآن